أخبار وطنية

الموزعات الآلية للنقود ... تعتذر

09/01/2021 - 11:10

الموزعات الآلية للنقود ... تعتذر

تأتي فكرة تركيز الموزعات الآليّة للنقود من حرص وتسابق البنوك لتوفير عديد الخدمات لحرفائها من سحب الأموال أو الاطلاع على أرصدة الحسابات أو استصدار دفاتر شيكات ، إلا أنّ الواقع الذي يعيشه مستعملو هذه الخدمات عكس ذلك.

 فغالبا ما تكون هذه الموزعات "خارج نطاق الخدمة" خاصّة في عطل نهاية الأسبوع أو الأعياد إذ تكون خاوية من الأوراق المالية أو أوراق طبع الكشوفات فيُجبر الحريف على التنقل بين فروع بنكيّة عديدة بحثا عن موزّع "في نطاق الخدمة"، دون جدوى أحيانا .

وبالرغم من أن جلّ العمليات المنجزة عبر الموزّعات الآلية ـ إن توفّرت ـ هي عمليات غير مجانية،فنوعيّة اسداء هذه الخدمة تبقى دون المستوى حيث لا تتوفر نقاط تركيز الموزعات الآلية على واقيات تحمي الحرفاء من المطر أو تحدّ من انعكاس الضوء على شاشاتها أوكذلك انارة في محيطها توفر للحريف راحة و خدمة أفضل علاوة على الحالة السيئة التي أصبح عليها بعض هذه الموزعات.

  

مقالات ذات صلة